اتحاد العمل النسائي : الحملة الوطنية من أجل القضاء على العنف ضد النساء

بلاغ 
الحملة الوطنية لسحب مشروع القانون 103- 13
من أجل قانون شامل للقضاء على العنف ضد النساء
ندوة صحفية يوم 25 نونبر – اليوم العالمي لمحاربة العنف ضد النساء.

بحلول الأيام الدولية لمحاربة العنف ضد النساء، يطلق اتحاد العمل النسائي حملة وطنية للتعبئة من أجل سحب مشروع القانون 103 – 13 والمطالبة بقانون شامل للقضاء على العنف ضد النساء، لقصور االمشروع المعروض على مجلس المستشارين عن ضمان الحماية والوقاية والتكفل وعدم الافلات من العقاب، ولاقتصاره على تعديلات جزئية في القانون الجنائي وقانون المسطرة الجنائية بدل وضع إطار قانوني قائم الذات شامل وناجع.
فبالنظر للتنامي الخطير للعنف المسلط على النساء والفتيات بكل أشكاله وفي كل الفضاءات، ولتفشي الافلات من العقاب وغياب آليات الوقاية والحماية والتكفل في التشريعات والسياسات العمومية، يدعو اتحاد العمل النسائي للتعبئة الواسعة من أجل تحمل الدولة مسؤوليتها والتزاماتها الدستورية والدولية في وضع حد لهذه الانتهاكات الجسيمة للحقوق الانسانية للنساء بسن قانون يضمن فعليا القضاء على العنف المبني على النوع بدل الاكتفاء بالتعديلات الجزئية والحلول الترقيعية.
في إطار الحملة الوطنية، بعد أن وجه اتحاد العمل النسائي رسالة إلى رئيس الحكومة، وأطلق عريضة: http://chn.ge/2ipiLgs  ينظم ندوة صحفية لتقديم التقرير السنوي لشبكة مراكز النجدة والإيواء عن حالات العنف ضد النساء التي تلقتها مختلف المراكز، ولعرض دواعي وأهداف الحملة الوطنية وبرنامجها، وذلك يوم السبت 25 نونبر 2017 على الساعة 10 صباحا بمقر اتحاد العمل النسائي بالرباط الكائن بشارع الحسن الثاني العمارة 425 الشقة 13، ديور الجامع (قرب فندق أوسكار).