محكمة تيزنيت توزع 6 سنوات على المتهمين بتزوير وثائق “فيزا شينغن”

متابعة

قضت المحكمة الابتدائية بتزنيت ،قبل قليل ، في قضية المتهمين بتزوير وثائق “فيزا شينغن” والتي يتابع فيها 3 متهمين في حالة اعتقال من أفراد الشبكة و2 من المتهمين ضحايا التزوير ، وقضت ابتدائية تيزنيت ب بمؤاخذة الاظناء ( ا. ص وال. غ ور. ت ) من اجل المشاركة في تزوير وثائق تصدرها الإدارات العامة واستعمالها والمشاركة في صنع شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة والنصب والمشاركة فيه والحكم على ( ا. ص ور. ت ) بسنتين اثنتين حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 2000 درهم وعلى ( ال. غ ) بسنة واحدة حبسا نافذا وغرامة ن قدرها 5000درهم . . وبمؤاخذة الظنيننن ( ح .ري وع . ص ) من اجل المنسوب إليهما والحكم على كل واحد منهما بستة أشهر حبسا نافذا وغرامة ن قدرها 1000درهم . مع تحميل الاظناء الصائر تضامنا وتحديد مدة الإجبار في الأدنى باستثناء المتهم (الح. غ ) دون إجبار وبمصادرة المبلغ المالي المحجوز لفائدة الخزينة العامة وبإتلاف الوثائق المحجوزة.

ويتابع المتهمون بتهم تزوير وثائق تصدرها الإدارات العامة و استعمالها و المشاركة في ذلك و صنع شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة و استعمالها و المشاركة في ذلك و النصب و المشاركة في النصب.

وكانت عناصر الدرك الملكي ، قد أطاحت بمتهمين يقومون بتزوير مجموعة من الوثائق الرسمية الخاصة بطلب الحصول على تأشيرة “فيزا شينغن”، تضم كل من شهادة الزواج والسجل التجاري ونسخ من البطاقة الوطنية وغيرها من الوثائق، انتهى باكتشاف كونها مزورة، بعد أن اكتشفت مصالح القنصلية الفرنسية بأكادير ذلك وهي تقوم بإجراءات التأكد من معلومات بعض الملفات المعروضة عليه.