ريال مدريد يستبق الميركاتو الشتوي بقرار حاسم! بواسطة مهدوي رضوان | قبل 5 س‏

كشف تقرير صحفي أن فريق ريال مدريد استبق فترة الانتقالات الشتوية بقرار حاسم. إدارة “الميرنغي” تعتزم الاكتفاء بتشكيلة الفريق الحالية وإعطاء الفرصة بشكل كبير لأكثر من لاعب في كتيبة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.
لا تكف الأخبار عن ربط أكثر من لاعب مميز بالانتقال إلى ريال مدريد في فترة الانتقالات الشتوية، فارتداء قميص “الميرنغي” يسيل لُعاب أكثر من نجم كبير في عالم الساحرة المستديرة، لاسيما وأن ريال مدريد قادر على الفوز بكل الألقاب الممكنة محلياً وقارياً.

ومع انطلاقة “الأبيض الملكي” الصعبة نوعاً ما في بداية الموسم، ازدادت حدة التكهنات بشأن دخول ريال مدريد بثقله في سوق الانتقالات الشتوية، من أجل إضفاء المزيد من القوة على كتيبة المدرب زين الدين زيدان، ومنحه حلولاً تكتيكية أكبر فوق أرضية الميدان.

إلاّ أن “الميرنغي” يتجه على ما يبدو إلى مخالفة كل التوقعات، فقد ذكرت صحيفة “ABC” أن ريال مدريد اتخذ قراراً بعدم إبرام أي صفقة في فترة الانتقالات الشتوية القادمة، وأضافت الصحيفة الإسبانية الشهيرة أن فلورنتينو بيريز رئيس “الميرنغي”، يرى أنه لا حاجة للتعاقد مع أي لاعب في الميركاتو الشتوي، لأن تشكيلة الفريق الحالية كافية جداً.

وأفادت “ABC” أن قرار فلورنتينو بيريز بإغلاق أبواب الفريق أمام أي صفقة في فترة الانتقالات الشتوية، يعني عدم الحاجة الملحة للتعاقد مع نجم مانشستر يونايتد بول بوغبا أو الدنماركي كريستيان إيريكسن، اللذين تحدثت تقارير صحفية عديدة رابطة بينهما وبين الانتقال إلى ريال مدريد.

فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد لن يعقد صفقات جديدة في المركاتو الشتوي 2019/2020، حسب صحيفة ABC.
وأشارت الصحيفة الإسبانية إلى أن بيريز يريد أن يمنح مدرب الفريق زين الدين زيدان المزيد من الوقت، من أجل إعطاء الفرصة لأكثر من لاعب في تشكيلة الفريق، خاصة في خط الوسط الذي يعاني من تذبذب في المستوى.

وكان ريال مدريد، قد أبرم أكثر من صفقة قوية وعلى رأسها إيدين هازارد في فترة الانتقالات الصيفية الماضية. ويعتزم “الأبيض الملكي” نسيان خيبة أمل الموسم الماضي، والصعود مجدداً إلى منصات التتويج.

محطات صنعت نجاحات زيدان التدريبية مع ريال مدريد
تعيين مفاجئ
في الرابع من يناير/كانون الثاني 2016 أعلن رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز تعيين لاعبه السابق الفرنسي زين الدين زيدان مدربا للفريق الإسباني العملاق خلفا لرافاييل بينيتيز، الذي أقيل من منصبه بسبب سوء نتائج الفريق.