تيزنيت :اقصاء تجار المدينة ضدا على ما جاء بدستور المملكة…

متابعة اتيگ ميديا.. بيان
اصدرت جمعية تجار مدينة تيزنيت بيانا تحتج فيه علىاقصائها و عدم إشاركها واستشارتها في المشاريع الجماعية بتيزنيت.حيث اتهمت الجمعية المجلس الجماعي في تجاهلها عدم استقبالها من قبل الرئيس حسب البيان الذي يتوفر الموقع على نسخة منه.
على إثر اجتماع عقده المكتب المسير يوم الاثنين الماضي 9 شتنبر 2019 بمقر الجمعية و كان جدول أعماله قد شمل مجموعة من النقط الراهنة من بينها الباعة الجائلين والعشوائية التي تعرفها أهم شوارع المدينة والركود الاقتصادي و التجاري الذي تعرفه المدينة لدى التجار أصحاب المحلات المتواجدة بالأسواق والمواقع الرئيسية بالمدينة رغم ادائهم لكل الواجبات القانونية والجبائية وخاصة أصحاب المحلات بساحة المشور وساحة القدس وزنقة ادزكري ومواقع أخرى بالمدينة والتي تعتبر بمثابة مناطق إستقطاب الزبناء والمارين في نفس الان، مناطق سوداء بالمدينة.
وكما أشار البيان كذلك إلى عدم إتباع المنهج القانوني حسب دستور البلاد وضرورة اعتماد المقاربة التشاركية مع المهنيين وخاصة التجار عن طريق ممثليهم وجمعيات المجتمع المدني ذات الصلة بالموضوع ومن بين الأمثلة التي كان فيها اقصاء جمعية تجار مدينة تيزنيت حسب البيان السوق الجماعي 20 غشت الذي سيتم تعليته لإنشاء محلات في الطابق العلوي من أجل تثبيت الباعة الجائلين عن طريق عملية توزيعها على الباعة الجائلين في إطار تثبيتهم .
وكما اشاد البيان بالدور الذي تقوم به السلطة المحلية والقوات المساعدة للحد من ظاهرة الباعة المتجولين في بعض الأماكن والشوارع الرئيسية للمدينة وتطالب السلطات العمومية والمجالس المنتخبة بايجاد حل جدري لتثبيث الباعة الجائلين بالمدينة دون اقصاء لأي طرف.