المغرب يقتني أكثر من 100 ألف جهاز للكشف عن فيروس كورونا من كوريا الجنوبية

ذكرت عدة مصادر متطابقة، أن المغرب لجأ إلى شركة عالمية من كوريا الجنوبية لاقتناء أجهزة الكشف عن فيروس “كورونا” المستجد، وذلك في ظل استمرار تفشي الوباء في المملكة.

ووقع سفير المملكة المغربية بكوريا الجنوبية، شفيق رشادي، عقدا مع المدير العام لشركة “Osang Health Care” الكورية الجنوبية لشراء 100 ألف جهاز كشف سريع عن فيروس “كورونا”.

وكانت وزارة الصحة المغربية توصلت من الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا، المحدث بتعليمات من الملك محمد السادس، بمبلغ 2 مليار درهم من أجل شراء المعدات الطبية وتجهيزات المستشفيات.

يتعلق الأمر بعتاد لوجستيكي يتمثل في 1000 سرير للإنعاش و550 جهازا للتنفس، ومائة ألف عدة لأخذ العينات، ومائة ألف عدة للكشف، وأجهزة للفحوصات بالأشعة.

كما سيخصص هذا المبلغ أيضاً لشراء الأدوية من مواد صيدلانية واستهلاكية طبية وغازات طبية، ناهيك عن تعزيز إمكانيات اشتغال وزارة الصحة، من تعويضات لمهنيي الصحة، والتعقيم والتنظيف والوقود.

ويتوقع أن يرفع المغرب من الطاقة السريرية للإنعاش المقدرة حاليا بـ1640 سريرا إلى 3000 سرير، نتيجة اقتناء عدد من تجهيزات التنفس الاصطناعي وأجهزة الكشف السريع عن الفيروس.