الجزائر: اعتقال مشجع رفع شعارا سياسيا في مصر…

قبل مباراة الجزائر وغنيا في كأس الأمم الأفريقية بمصر اعتقل الأمن المصري مشجعا جزائريا رفع شعارا سياسيا، ليتم ترحيله لبلده ويصدر عليه حكم بالسجن والغرامة. كما أدانت محكمة بالجزائر مشجعين (اثنين) آخرين رحلتهما مصر أيضا.
قضت محكمة جزائرية اليوم الثلاثاء (التاسع من تموز/ يوليو 2019) بسجن مشجع جزائري جرى ترحيله من مصر على خلفية رفعه شعارا سياسيا أثناء بطولة كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، التي تستضيفها مصر حتى 19 تموز/ يوليو الجاري.
وذكرت تقارير إعلامية أن محكمة بشرق العاصمة الجزائرية قضت بسجن المشجع “س. موفق” عاما مع التنفيذ وتغريمه 500 دولار، بسبب رفعه شعار (يتنحاو قاعو) أو( يرحلوا جميعا) المألوف لدى الحراك الشعبي في الجزائر، خلال تواجده بالقاهرة لتشجيع منتخب بلاده في كأس أمم أفريقيا. وأوضحت المصادر أن المشجع اتهم بـ”عرض على أنظار الجمهور أوراقا من شأنها الإضرار بالمصلحة الوطنية”.
من جهة أخرى، أدانت المحكمة مشجعين آخرين بـ6 أشهر سجنا مع وقف التنفيذ وتغريمهما 200 دولار، عن تهمة “إدخال ألعاب نارية إلى منشأة رياضية، من شأنها المساس بأمن الجمهور، في إطار تظاهرة رياضية”.
كان الأمن المصري اعتقل المشجع الجزائري، الذي رفع الشعار “السياسي” قبل المباراة التي تغلبت فيها الجزائر على كينيا 2- صفر يوم 23 حزيران/ يونيو الماضي في مستهل مشوارها بالبطولة، وخلال المباراة ذاتها اعتقل الأمن المصري مشجعين اثنين لإشعالهما ألعابا نارية.
ووجه الاتحاد الأفريقي لكرة القدم ( كاف) إنذارا للجزائر، على خلفية استخدام مشجعيها للألعاب النارية.
ص.ش/أ.ح (د ب أ)