أسرة الأمن بإنزݣان تحتفل بالذكرى الــ63 لتأسيس الامن الوطني

إنزكان/متابعة

خلدت أسرة الأمن الوطني بإنزݣان، مساء الخميس 16 ماي الجاري، بقاعة الحفلات أفراح سوس، الذكرى الثالثة والستون لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني، في احتفالية رسمية كبرى حضرها عامل الإقليم، إسماعيل أبو الحقوق، مصحوبا بوفد يتقدمهم والي أمن أكادير و الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بأكادير ووكيل الملك بالمحكمة الابتدائية لإنزگان والقائد الجهوي للدرك الملكي والقائد الجهوي للقوات المساعدة وشخصيات قضائية، ورؤساء المصالح الخارجية، وبعض النواب البرلمانيين والمنتخبين وممثلي الهيئات السياسية والنقابية وفعاليات إعلامية وجمعوية.

previous arrow
next arrow
previous arrownext arrow
Shadow
Slider

الحفل افتتح بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، وتحية العلم الوطني،  بعدها تقدم رئيس المنطقة الأمنية لإنزگان، العميد الممتاز محمد  اليازيدي، خلال كلمة مقتضبة أكد فيها أهمية هذه المحطة الاحتفالية التي تخلد مجموعة من الإنجازات الأمنية المكتسبة من أجل خدمة المواطن وحمايته ونشر قيم الأمن والأمان، من خلال مساعي المنطقة الأمنية بعناصرها وأطرها في تكريس ذلك، كما أطلع الحضور على مجموعة من المعطيات الرقمية للإنجازات الأمنية التي ميزت السنة الماضية وبداية هذه السنة وذلك منذ 16 ماي 2018 الى 16 ماي 2019 يوم الاحتفال.

وثمن المسؤول الأمني التعامل الوثيق والملموس الذي أبدته الهيئات القضائية لتدعيم العمل الأمني بكل تجلياته، ولم يفوت الفرصة دون أن يتقدم بشكره الجزيل لعامل صاحب الجلالة على عمالة إنزكان أيت ملول والسيد والي أمن أكادير على دعميهما المتواصل لمصالح أمن إنزكان، كما نوه بالتعاون المثالي لباقي الأجهزة وأخص بالذكر السلطات المحلية والقوات المساعدة والوقاية المدنية، كما نوه  في ذات المسؤول الأمني في كلمته التي ألقاها أمام أزيد من 400 مدعو، بمتقاعدي وأرامل رجال الأمن الوطني وكذا مؤسسات المجتمع المدني والإعلام المحلي والوطني.

وقبل اختتام كلمته، التمس العميد الممتاز محمد اليازيدي، من عامل عمالة إنزگان أيت ملول، أصالة عن نفسه ونيابة عن عناصر وأطر  المنطقة الأمنية، رفع برقية ولاء وإخلاص إلى جلالة الملك محمد السادس نصره الله، ليتم بعد ذلك دعوة الحاضرين لوجبة إفطار على شرفهم.

وقد بادرت فعاليات المجتمع المدني بالدشيرة الجهادية، التابعة ترابيا  لعمالة إنزگان أيت ملول، بتكريم رئيس المنطقة الأمنية محمد اليازيدي ورئيس الدائرة الثانية للأمن محمد حراكة، تنويها بعمليهما الميداني وتدخلاتيهما الإستباقية المتسمة بالنجاعة الفائقة لتوفير الأمن وحفظ النظام العام.