4 مليون درهم.. مصاريف أمل تيزنيت لكرة القدم تثير الجدل

 

الأرقام التي كشفها نص تقرير الخبرة المحاسبتة لفريق امل تيزنيت خلال  الموسم الرياضي 2014/2015 ، لا تزال تثير الجدل في المدينة حول حجم الأموال التي صرفت على فريق امل تيزنيت  لكرة القدم، إذ بلغت خلال نفس الموسم  أكثر من  4 مليون درهم ، لا سيما أن قيمة المصاريف  التي بلغت اكتر من 3 مليون درهم مسحوبة نقدا من حساب الجمعية .

وجاءت تفاصيل المصاريف حسب تقرير الخبرة المحاسبتة ،أن جل ميزانية الجمعية تم صرفها نقدا، وخصوصا أجور ومنح الاعبين والاطر التقنية والطبية، واجور المستخدمين القارين ، كما صرف نقدا مصاريف البنزين والتغذية والاقامة في الفنادق في غياب تام ما يفيد العكس يؤكد التقرير .

و خلص التقرير الى أن مالية الاتحاد الرياضي امل تيزينت ،غير ممسوكة بانتظام لكونها تتلقى اموال عمومية يتوجب على مسيرها التحلي بالشفافية في عمليات الصرف واستعمال ادوات الاداء ،كإصدار الشيكات والكمبيالات واستعمل  البطائق البنكية للأداء ما ترتب بذمة الجمعية من ديون لفائدة ممونيها كأداء فواتير البنزين وفواتير التغذية واداء فواتر الاقامة بالفنادق.

وواضح التقرير انه كان على مسيري الجمعية اصدار اوامر بالتحويل في صرف اجور ومنح اللاعبين والاطر التقنية والمستخدمين من حساب الجمعية الى حسابات بنكية يجب فتحها باسم المعنيين لدى نفس المؤسسة البنكية .