ملف الباعة المتجولين بتزنيت مازال يراوح مكانه.

استنكر بيان جمعية الكرامة للباعة المتجولين صنف الملابس و الاواني و الثمور بتزنيت في بلاغ توصلت به أتيك ميديا، تراجع السلطة المحلية على الاتفاق الذي أبرمته لجنة الحوار مع باشا المدينة قبل أن يتراجع هذا الاخير حسب ذات البلاغ عن تفعيل الدور التأطيري للجمعية، و المتعلق بالإشراف على تنظيم الباعة المتجولين في الأماكن المخصصة لهم.

وندد ذات البلاغ بما أسماه بالتراجعات والإقصاءات التي طالت أعضاء الجمعية والتدبير أحادي الجانب لملفهم من طرف السلطة المحلية التي لم تأخذ مقترحات الجمعية بعين الاعتبار، و مؤكدين تضامنهم مع كافة الباعة المتجولين المقصيين.

وفي ذات السياق عبرت الجمعية عن تضامنها مع البائع المتجول “سعيد أهقاي” ومؤازرتها له في أية متابعة قضائية في حقه.