فيدرالية إدوسكا و تنسيقية ادرار سوس ماسة تدعوان لتنظيم وقفة احتجاجية، بيان

تعلن كل من فيدرالية إدوسكا المتحدة وتنسيقية أدرار سوس ماست الداعيتان للوقفة التضامنية مع ساكنة إدوسكا أن الوقفة المعلنة والتي كان مقررا أن تنظم في مركز الجماعة الترابية “ثلاثا ن إدوسكا” بتراب جماعة تومليلين، قد لقت ترحيبا من قبل الفعاليات الجمعوية المنتمية للجماعات الخمس التي تقع تحت النفود الترابي لقيادة أيت عبدالله، و التي تعاني بدورها من إعتداءات و هجمات عصابات الرعاة الرحل، إضافة إلى رغبة ساكنة الجماعات الخمس في المشاركة في إطار نهج المقاربة التشاركية وتوحيد الصفوف بين جميع المتضررين من هجومات الرعي الجائر. ومن أجل مشاركة المجتمع المدني بهذه الجماعات في هذا الشكل النضالي الذي يتم بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، ولضمان حضور جميع السكان المتضررين من آفة الرعي الجائر من جميع المناطق التابعة لقيادة أيت عبدالله، تقرر تغيير مكان الوقفة الإحتجاجية التي ستنظم يوم 08_12_2019 ، من الثلاثاء إدوسكا إلى أمام مركز قيادة أيت عبدالله باعتباره المركز الرئيسي للجماعات الخمس التي تعاني جميعها من نفس الضرر و الهجمات الصادرة عن الرعاة الرحل، على أن تنظم مباشرة بعد انتهاء الوقفة الاحتجاجية مسيرة نحو دواوير إدوسكا أوفلا التي تضررت من الرعي الجائر تعبيرا عن المساندة الكاملة لصمود الساكنة في وجه اعتداءات الرعاة وكل المتعاونين معهم.
وتهدف هذه التظاهرة إلى لفت انتباه السلطات المحلية والمركزية إلى معاناة السكان التي لم تعد تطاق، وإلى إدانة تقاعس المسؤولين عن ضمان الأمن في هذه المناطق المتضررة. عن:
_ فيدرالية إدوسكا المتحدة
_ تنسيقية أدرار سوس ماست