خلافا للمعتاد.. الملك يفتتح السنة التشريعية للبرلمان بخطاب من القصر الملكي

علمت قناة أتيك ميديا من مصادر متطابقة، أن الملك محمد السادس لن يحضر إلى مقر مجلس النواب، يوم الجمعة المقبل من أجل افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية التشريعية العاشرة.

وأوضحت مصادر القناة أن الملك محمد السادس سيوجه خطابا بمناسبة افتتاح هذه السنة التشريعية من القصر الملكي، وذلك خلافا للمعتاد، حيث يحضر الملك عادة إلى مقر مجلس النواب لإلقاء هذا الخطاب أمام نواب الأمة.

ويأتي هذا المستجد بسبب الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا، في حين سيعرف البرلمان تواجدا حضوريا لأعضاء مجلسيه، إذ سيكون حاضرا، بالإضافة إلى رئيسي مجلسي النواب والمستشارين، ممثلي مكتبي المجلسين، ورؤساء الفرق والمجموعات النيابية واللجان النيابية الدائمة.

وكان عدد من المستخدمين بمجلس النواب قد أبلغوا خلال الأيام الماضية أنه سيتم إغلاق المجلس لأسبوع تمهيدا لتعقيم المبنى في إطار الاستعداد لاستقبال الملك محمد السادس من أجل افتتاح السنة التشريعية الجديدة.