ترامب يستقبل أمير قطر ويصفه بــ “الشريك الرائع” وجه أخر للد بلوماسية الامريكية بالخليج…

تعهد أمير قطر بمضاعفة الشراكة الاقتصادية مع الولايات المتحدة قائلا إن قيمتها الحالية “تتجاوز 185 مليار دولار”. جاء ذلك أثناء زيارته لواشنطن حيث جرى التوقيع على عدة اتفاقات. كما وصف ترامب الأمير القطري بـ “الشريك الرائع”.
استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في البيت الأبيض اليوم الثلاثاء 9 يوليو2019 في إطار قمة بين الزعيمين، شهدت أيضا توقيع عدة اتفاقات ثنائية شملت جوانب سياسية واقتصادية وعسكرية.
من جانبه شدد ترامب على التعاون العسكري مع الدوحة مشددا على أهمية قاعدة العديد العسكرية الأمريكية في قطر قائلا إنها “من أهم القواعد العسكرية في العالم”.
وذكرت قناة الجزيرة القطرية على موقعها الإلكتروني أن الرئيس الأمريكي أشاد بأمير قطر قائلا إنه “قائد يحظى بالاحترام في منطقة مهمة من العالم”، ووصفه بـ”الصديق العظيم والشريك الرائع”.
وكان ترامب وتميم قد التقيا أمس على مأدبة عشاء بوزارة الخزانة. وأكد أمير قطر خلال المأدبة أن “العلاقات الاستراتيجية القائمة بين البلدين شهدت تطورا كبيرا في الآونة الأخيرة من خلال لقاءات الحوار الاستراتيجي الثنائي”. كما شكر ترامب ووزير الخزانة الأمريكية على ما وصفها بـ “المأدبة الرائعة”.
وكان أمير قطر زار أمس وزارة الدفاع الأمريكية والتقى القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر. ووفقا لوكالة الأنباء القطرية (قنا) فقد جرى خلال الاجتماع بحث علاقات التعاون الاستراتيجي بين البلدين وسبل تطويرها، إضافة إلى مناقشة تطورات الأوضاع إقليميا ودوليا، وخصوصا الجهود المشتركة في إرساء السلام والاستقرار في المنطقة.
ونقلت وسائل إعلام قطرية عن الوزير الأمريكي القول إن “استعداد دولة قطر لاستضافة القوات الأمريكية لفترة طويلة يرمز للروابط الوثيقة بين البلدين”، مؤكدا أهمية هذه القوات لدعم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، ومشيداً بجهود دولة قطر في تخفيف حدة التوتر الحالي.
ويشار إلى أن السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت العلاقات مع قطر في عام 2017، في واحدة من أسوأ النزاعات الدبلوماسية في المنطقة منذ سنوات. واتهمت الدول الأربع الدوحة بدعم المتشددين الإسلاميين وإيران، وهو ما تنفيه قطر.
ص.ش/أ.ح (رويترز، د ب أ)