اگادير : زيارة ملكية مرتقبة لجهة سوس ماسة، مع إعطاء إنطلاقة جديدة لمشاريع كبرى

أثيرت بعض المواقع ووسائل الإعلام المحلية والجهوية بجهة سوس ماسة و من مصادرها مطلعة بأن الملك محمد السادس سيحل بمدينة اكادير و عدد من أقاليم الجهة خلال الأيام القليلة المقبلة.
وللتذكير فإن هذه الزيارة تأتي على إثر تأجيل سابق لزيارة جلالته لعاصمة سوس خلال السنة المنصرمة.
وتستهدف هذه الزيارة، حسب نفس المصادر ، تدشين عددا من المشاريع المبرمجة بالجهة وخاصة بمدينة اگادير.
و لإنجاح هذه الزيارة قام الفريق المكلف بالبروتوكول الملكي بالمدينة و الجهة، لاتخاذ كل الترتيبات والتدابير اللازمة لذلك. وللاشارة فإن هذه الزيارة تراهن عليها الساكنة لرفع الركود والإنكماش الاقتصادي الذي تعيشه كل القطاعات الاساسية بالجهة و عاصمتها اگادير .

والملاحظ ان بعض الأحياء والشوارع والطرق المؤدية من وإلى مدينة اگادير تعيش نوع من الاشغال و التزيين ليلا نهار دون توقف ضد الزمن استعدادا للزيارة الملكية المرتقبة للمدينة في قادم الأيام.

وفي إطار الاستعدادات لهذه الزيارة ، تعرف عدد من المؤسسات والإدارات العمومية و المصالح الخارجية والمجالس المنتخبة حالة إستنفار قصوى إستعدادا لهذه الزيارة الميمونة، مع توفير جميع الظروف للزيارة الملكية على جميع المستويات.
ومن بين أهداف هذه الزيارة المنتظر أن يشرف جلالته على تدشين عدد من المشاريع الهامة، و أبرزها المنطقة الصناعية الحرة وإعطاء الإنطلاقة لمخطط التسريع الصناعي و البرنامج المندمج لأگادير الكبير، ومشروع تحلية مياه البحر، و تأهيل قصبة أگادير اوفلا و سوق الأحد بأگادير، و تدشين دار الفنون والطريق المداري ومشاريع أخرى على مستوى عمالات إنزكان أيت ملول واشتوكة أيت باها وتارودانت وتيزنيت.