المغرب: إستيراد 3500 طن من الحمص لتغطية النقص

أوردت اللجنة الوزارية المشتركة المكلفة بتتبع تموين الأسواق وأسعار المواد الأساسية وعمليات المراقبة خلال شهر رمضان الأبرك، المجتمعة اليوم الجمعة بمقر الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، أن هناك وفرةً في العرض أمام الطلب في جميع المواد باستثناء مادة الحمص، حيث تمت تغطية النقص باستيراد 3500 طن.

وكشفت أنها ستحرص على تتبع مسالك توزيع هذه المادة في الأسواق من أجل محاربة كل الممارسات المخلة بالقوانين المعمول بها. حيث في الأيام الماضية، تجاوز ثمن الكيلوغرام الواحد من الحمص 30 درهماً، بسبب ضعف العرض، والذي كان نتيجة لانخفاض محصول البلاد في السنوات الأخيرة، كما أن محصول السنة الجارية لن يكون جاهزاً إلا بعد شهر.

وفيما يخص مراقبة الأسعار وجودة المواد الغذائية، أعلنت اللجنة الوزارية المشتركة المكلفة بتتبع تموين الأسواق وأسعار المواد الأساسية وعمليات المراقبة خلال هذا الشهر الأبرك أن تدخلات اللجن المختلطة للمراقبة التي يرأسها الولاة والعمال بمختلف عمالات وأقاليم المملكة همت 16.974 نقطة بيع خلال الفترة الممتدة من 16 أبريل إلى 16 ماي والتي أفضت إلى تسجيل 571 مخالفة في مجال الأسعار وجودة المواد الغذائية.