الكتابة الاقليمة للاتحاد الاشتراكي بتيزنيت تطلق سجلا اليكترونيا لتلقي تعازي الهيئات والافراد

باسم الله الرحمان الرحيم قال الله تعالى وقوله الحق ” من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا” سورة الأحزاب. صدق الله العظيم
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ، تنعي الكتابة الاقليمية لتيزنيت وبأسف عميق وفاة الأستاذ المجاهد عبدالرحمان اليوسفي صبيحة يوم الجمعة 29 ماي 2020. وبرحيله يودع وطننا احدى قامات رجال الدولة الحقيقيين وأحد الزعماء الوطنيين والأمميين، ندب حياته لخدمة الوطن وكرامة أبناء الوطن.
وباسم كافة الاتحاديات والاتحاديين بالاقليم، واستحضارا لظروف الطوارئ الصحية التي تعرفها بلادنا، فان الكتابة الاقليمية للحزب بتيزنيت تضع رهن اشارة الأفراد والهيئات السياسية والنقابية والحقوقية والمدنية سجلا رقميا لتقديم تعازيهم في وفاة هذا الرمز الوطني.
نسأل الله أن يجعل جنة الفردوس نزلا له مع النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.
وانا لله وانا اليه راجعون.
#السجلالرقميلتلقيالتعازيفيوفاةالمجاهدالأستاذعبدالرحمان_اليوسفي

https://docs.google.com/forms/d/e/1FAIpQLSf2No95kTKtCvx6zp7X9iRM3vb6fgNmOvLVTKNHuPoJSe8vog/viewform