الكابوس : المدينة محتاجة لأن تقول لأصحاب الماركوتينغ الانتخابي على اختلاف تلاوينه رفقا بالمدينة فقد اختنقت بالأكاذيب

إبراهيم الكابوس 

رفقا بالمدينة …………………..
ها هي سنة أخرى تنصرم من العمر التنموي لمدينة تيزنيت التي يأبى الجميع الا أن يتكالب ضدها و ضد الساكنة المغلوبة على أمرها بسبب تحكم لوبيات معروفة و خفية في دواليب السياسة و الاقتصاد و الجو و البحر والبر في هذه الربوع ، تمر هذه السنة و يحق لنا أن نتسأل عن ما تحقق و ما تنظره الساكنة وهي تطوي نصف الولاية الانتخابية الحالية وكلها أمل في سنة جديدة عنوانها الأبرز تنمية حقيقية و مصارحة واضحة من طرف الفاعلين الحقيقين بالمدينة والاقليم .

ولا ننكر أن السنة التي على وشك توديعنا قد اتسمت بنقاش عمومي متميز سواء في هذا الفضاء الافتراضي أو في ردهات الفضاءات العمومية بالمدينة والذي ساهم بشكل كبير في عودة الناس الى تتبع الشأن العام على كافة مستوياته السياسية ـ الثقافية، والاجتماعية.
تيزنيت تميزت في الأونة الاخيرة بتركيز النقاش على الجماعات الترابية سواء المجلس الاقليمي أو الجماعي ومسائلتهما عن الادوار التي أناطهما به القانون التنظيمي المنظم لكل مجلس على حدة. غير أن أغلب الناس سيلاحظون تركيز النقاش بشكل كبير حول المنتخبين الجماعيين بالمجلس الجماعي لتيزنيت دون الحديث عن المنتخبين بالمجلس الاقليمي ومجلس جهة سوس ماسة التي يمثل أقليم تيزنيت داخله سبعة أعضاء مما يطرح اشكالية حقيقية حول سلامة وحيادية النقاش الدائر حاليا حول التجارب الجماعية بالاقليم و الجهة بشكل عام .

وللاشارة فهذه التدوينة ليست دفاعا عن جهة معينة و لا تملقا و تزلفا لشخص كيفما كان منصبه أو لونه السياسي و انما لاثارة الانتباه الى أن النقاش و المساءلة تنسى أو تتناسى دور المصالح الخارجية من مديريات و مندوبيات اقليمية و مؤسسات الدولة بالمدينة و الاقليم في تنمية الاقليم , فهل سبق وطرح للنقاش مثلا حصيلة ادارة أو مديرية معينة خلال السنة و ماذا حققت للمدينة ؟ هل سبق أن فتح نقاش حول فاعلية ومدى نجاعة برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالمدينة و الاقليم ؟ هل سبق وتسائلنا عن حصيلة قطاع التربية الوطنية بالمدينة و الاقليم ؟ هل تسائلنا عن ملف الماء الصالح للشرب و التطهير السائل و الكهرباء و ما يقوم به المكتب من خدمات و هل ترقى للمستوى المطلوب؟ هل فتحنا نقاشا حول الصحة بالمدينة و الاقليم ؟ ماذا عم معضلة البطالة في أوساط الشباب؟ ماذا عن النقل العمومي ؟ ثم الا يحق لنا الحصول على المعلومات الكافية عن المشاريع و الاوراش الكبرى التي تشرف عليها مديريات اقليمية و مؤسسات عمومية ممولة من ميزانية الدولة وذلك طبعا في حدود مايكفله قانون الحصول على المعلومة ؟

النقاش الحقيقي يجب أن يرتقي الى مستويات تتجاوز التراشق بالالقاب النابية و السباب في الفيسبوك الى نقاش هادف وبناء واقعي ومؤثر في سياق الاحداث التي تعرفها المدينة.

المدينة اليوم تحتاج الى شباب واعد وقادر على تثمين القوة في الاختلاف دون السقوط في مستنقع الحروب الجانبية و العنف المعنوي و اللفظي ونبذ الأخر.

المدينة اليوم محتاجة الى جرأة حقيقة لتنوير الساكنة و الشباب حول ما وقع وما يحاك ضد مدينتهم و مستقبلها ختى لا تضيع أحلامهم التي يستيقظون كل صباح على أمل تحقيق ولو جزء بسيط منها .

المدينة اليوم محتاجة لأن تقول لأصحاب الماركوتينغ الانتخابي على اختلاف تلاوينه رفقا بالمدينة فقد اختنقت بالأكاذيب ;

المدينة اليوم بحاجة لأن تقول لكل الذين يجعلون من سنة 2021 الهدف و الغاية و الوسيلة , بئس الغاية و بئس الوسيلة .
الله يخرج سربيسنا و سربيسكوم على خير .
سنة سعيدة .