الساعة الإضافية..حكومة العثماني لم تحترم الاجراءات الشكلية لصدور القرار في الجريدة الرسمية

نشرت الجريدة الرسمية، يوم السبت 27 اكتوبر2018، مرسوم الاستمرار في تطبيق التوقيت الصيفي المعمول به حاليا (غرينتش +1) على طول السنة؛ وبذلك يكون التوقيت الجديد للمغرب دخل حيز التنفيذ رسميا.

ونصت المادة الأولى من المرسوم على أن تضاف ستون دقيقة إلى الساعة القانونية المحددة في تراب المملكة بموجب الفصل الأول من المرسوم الملكي رقم 455.67، بينما نصت المادة الثانية على أنه “يمكن لرئيس الحكومة، ولفترة محددة، توقيف العمل بالتوقيت المشار إليه في المادة الأولى أعلاه، عند الاقتضاء“.

المادة الثالثة من المرسوم المثير للجدل أكدت أن توقيت “غرينيتش + ساعة” يعمل به رسميا ابتداء من 28 أكتوبر 2018.

وينص قرار للأمين العام للحكومة رقم 37.80 بتاريخ ذي الحجة 1400 (16 اكتوبر1980) يتعلق بتحديد الفترات الدورية لصدور نشرات الجريدة الرسمية ،وبناء على المرسوم رقم 2.80.52 بتاريخ ذي الحجة 1400 (16 اكتوبر1980) المتعلق بنشرات الجريدة الرسمية ولاسيما الفصل الثاني منه. تحدد طبقا للفصل الاول من القرار فترات الدورية لصدور نشرات الجريدة الرسمية ، حيث تقرر اصدار نشرة عامة كل يومي الاثنين والخميس من كل اسبوع، فيما تنشر مداولات مجلس النواب مرة كل شهر، اما نشرة الاعلانات القانونية والقضائية والادارية تنشر كل يو الاربعاء .وخصص يوم الخميس الاول والثالث من كل شهر لنشرة الترجمة الرسمية للنصوص .

ويعمل بهذا القرار ابتداء من فاتح يناير 1981 ، حيث نشر القرار في الجريدة الرسمية عدد 3549 بتاريخ ذي الحجة 1400 الموافق ل 5 نوفمبر 1980 ، كما وقع تغييره بالقرار رقم 01.96 بتاريخ شعبان 1416 الموافق 2 يناير 1996 والمنشور بالجريدة الرسمية عدد 4340 بتاريخ 12 شعبان 1416 الموافق ل3 يناير 1996 وتتميمه بالقرار رقم 1376.98 بتاريخ 18 محرم 1419 الموافق ل15 يناير 1998 ونشر بالجريدة الرسمية عدد 4596 بتاريخ 23 صفر 1419 الموافق ل 18 يونيو 1998  .

وفي نفس السياق اوضح الاستاذ الحسن رشدي،باحث في القانون، أن صدور الجريدة الرسمية المتضمنة للمرسوم المتعلق بالاستمرار بالتوقيت الصيفي خارج الفترات المحددة للإصدار يعتبر خرقا قانونيا وعيبا شكليا يستوجب الطعن في المرسوم أو سحبه من طرف الإدارة، لأن فترات نشر مثل هذه المراسيم هي يومي الاثنين والخميس وليس يوم السبت.

وكان مجلس الحكومة المنعقد يوم الجمعة 26 أكتوبر2018 برئاسة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، صادق على مشروع مرسوم يتعلق بالساعة القانونية، حتى يتسنى الاستمرار في العمل بالتوقيت الصيفي المعمول به حاليا بكيفية مستقرة.