الساعة الإضافية تجمع العامل حسن خليل بممثلي النقابات بتيزنيت

تلقت النقابات الست الأكثر تمثيلية اتصالا من المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتيزنيت، يوم الأربعاء 7 نونبر 2018 ، على الساعة 22:00  ليلا، للحضور عاجلا إلى مقر عمالة الإقليم.

وأفاد الكاتب الاقليمي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE تيزنيت في منشور له على الصفحة الرسمية للفرع الاقليمي للجامعة ،أنه حضر هذا الاجتماع ممثلو النقابات الست الأكثر تمثيلية و المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية وبعض ممثلي السلطة المحلية والأجهزة الأمنية.

واوضح المتحدث أن عامل الاقليم ، استهل الاجتماع بكلمة ترحيبية وباعتذار على الصبغة الاستعجالية لهذا الاجتماع، والذي خصص لتدارس أجرأة التوقيت المدرسي بعد القرار الحكومي بالإبقاء على التوقيت الصيفي بصفة دائمة، كما طلب من النقابات إيجاد صيغ لتنزيل التوقيت الجديد بما يضمن تأمين الزمن المدرسي والمساعدة على ضبط التلاميذ داخل المؤسسات.

واضاف المنشور ، أن الكاتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE تيزنيت، أشار في مداخلته إلى أن قرار تغيير الساعة القانونية جاء بشكل فوقي متسرع من طرف الحكومة دون الرجوع إلى باقي الشركاء والمتدخلين لاستشارتهم في ذلك، وأن النقابة وطنيا قد عبرت عن رفضها القاطع لهذا الإجراء، وعليه فالحكومة هي من يتحمل مسؤولية تداعيات هذا القرار.

و أكد الكاتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE تيزنيت في ذات الاجتماع، أن النقابة تمثل الشغيلة التعليمية وليست ناطقا رسميا باسم التلاميذ، وأن نساء ورجال التعليم متذمرون من الانعكاسات السلبية لهذا التوقيت على جميع المستويات.

وفي نفس السياق ،عبر المتحدث عن استعداد التوجه الديمقراطي للمساهمة في بلورة حلول إقليمية لمشكل التوقيت المدرسي محليا خلال الاجتماع المقرر عقده يوم الجمعة 9 نونبر 2018 بالمديرية الإقليمية للتربية والتعليم بتيزنيت.