الخلفي : الوزارة تتفاعل مع جميع الانتقادات والاحتجاجات

تعليقا على الاحتجاجات التي يخوضها التلاميذ ضد الساعة الإضافية، قال الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني مصطفى الخلفي بأن الحكومة أخذت بعين الاعتبار مصلحة التلاميذ خلال اتخاذ قرار الإبقاء على التوقيت الصيفي.

وأوضح الخلفي، أن المشكل سيكون مطروحا لو لم تقم الحكومة بمراجعة التوقيت المدرسي بعد مشاورات مع الهيئات المعنية.

وأضاف الخلفي في الندوة الصحفية التي أعقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، اليوم الخميس، بالرباط، أن التوقيت المدرسي الجديد سيتم العمل به ابتداء من الاثنين المقبل، مؤكدا أن الوزارة تتفاعل مع جميع الانتقادات والاحتجاجات بخصوص قرار الإبقاء على الساعة الإضافية.