الحكومة ترفع قيمة الضريبة على استهلاك المشروبات الغازية بـ50%

صادقت لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، ليلة أمس الأحد، بالإجماع على تعديل للمادة 5 من مشروع قانون المالية 2019 يقضي بالزيادة 50 %  من الضريبة على الاستهلاك للمشروبات السكرية.وتقدم بالتعديل المذكور على مشروع قانون المالية، كل من فرق الأغلبية وفريق حزب “الأصالة والمعاصرة”، بمبرر “الأضرار الصحية التي تتسبب فيها المشروبات السكرية من سمنة و مرض السكري .

و قال مصطفى ابراهيمي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، أن فرق الأغلبية  تقدمت بنفس التعديل لمشروع قانون المالية 2019  هذه السنة،  وقد التحق بها فريق “البام”، بحيث تم التصويت بالإجماع على هذه الزيادة، مشيرا إلى أن دراسة قامت بها المندوبية السامية للتخطيط أفادت أن 10 ملايين من المغاربة يعانون من السمنة، 63 % منهم نساء”، وأردف أن تكلفتها المباشرة وغير المباشرة على الصحة تقدر ب 24 مليار درهم، حسب دراسة لمكتب الدراسات الدولي “ماك كينزي”  .

وأضاف ابراهيمي، في تصريح صحفي، أنه سبق لفرق الأغلبية  والفريق الاستقلالي أن تقدموا السنة الماضية بنفس التعديل، لكن وزير المالية السابق طالب بمهلة لإجراء دراسة وقع هذه الزيادة على صناعة المشروبات الغازية والعصائر، كما وعد بحذف الدعم الموجه للسكر الذي تستفيد منه شركات المشروبات الغازية.

ومن شأن هذه الزيادة، يقول إبراهيمي، أن تدفع المستهلك خاصة الشباب للتقليص من استهلاكهم للمشروبات الغازية والعصائر، كما تدفع الشركات المصنعة لمراجعة نسبة السكر في المشروبات المذكورة