اجتماع الكتابة الإقليمية للبجيدي مع مندوب الصحة بتيزنيت واصردت البلاغ التالي :

توصل موقع اتيگ ميديا بالبلاغ من مكتب التواصل لحزب العدالة والتنمية بتيزنيت على أثر اللقاء التواصلي الذي عقدته الكتابة الإقليمية مع المدير الإقليمي للصحة وهذا نصه :
تفاعلا مع ملاحظات وشكايات المواطنات والمواطنين، ومتابعة منها للوضع الصحي بالاقليم عقدت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بتيزنيت يوم الجمعة 28/06/2019 اجتماعا تواصليا مع السيد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بتيزنيت بحضور السيدة مديرة المستشفى الإقليمي الحسن الأول بالنيابة وعدد من الأطر الإدارية بالمندوبية.
وقد طبع الإجتماع جو من المسؤولية والوضوح، و الرغبة الأكيدة في التعاون بين الطرفين ونهج اسلوب الحوار والتواصل المستمرين للوقوف عن كثب على راهن الوضع الصحي ومواكبة مستجداته ومتغيراته ، كما عرف نقاشا جادا وصريحا مكن من التعرف على المجهودات المبذولة من طرف جميع المتدخلين وفي مقدمتهم المندوبية الاقليمية للصحة والوقوف في المقابل على أهم الاكراهات والتحديات التي يعيشها القطاع بالإقليم وعلى رأسها الخصاص الكبير في الموارد البشرية والتخصصات الطبية اللازمة.
كما كان فرصة لعرض ومناقشة العديد من المواضيع والقضايا ذات الصلة بالشأن الصحي والتي أرقت بال الساكنة واستأثرت باهتمام الرأي العام الإقليمي، أبرزها:
1- وضعية الموارد البشرية وحالة الخصاص في الأطر الطبية خاصة على مستوى تخصصات طب النساء والتوليد والجراحة العامة والطب الباطني؛
2- وضعية الخدمات الصحية بالمراكز الصحية الحضرية والقروية خصوصا ما يتعلق بالاستشارات في الطب العام وتتبع الأمراض المزمنة كداء السكري والصحة المدرسية وخدمات التوعية والتربية الصحية والمستعجلات الطبية للقرب؛
3- وضعية المراكز الصحية بالوسط القروي من حيث بنيات الاستقبال والتجهيزات والخصاص المسجل على مستوى الأطر الطبية والتمريضية، وحالة تنظيم الاستشارات وتتبع النساء الحوامل ومختلف الأمراض بهذه المراكز؛
4- تنظيم الاستشارات وتجويد الخدمات بمركز التشخيص متعد الاختصاصات؛
5- تحسين شروط الاستقبال بالمؤسسات الصحية بالإقليم وتنظيم الزيارات؛
6- إرساء نظام واضح وفعال وشفاف للولوج للمستشفى الإقليمي الحسن الأول وفقا للضوابط المعمول بها وطنيا؛
7-اتخاذ الإجراءات اللازمة للتغلب على مشكل المواعيد بالمستشفى الإقليمي؛
8- وضعية الخدمات الصحية بمصلحة الطب النفسي ؛
9- واقع بنيات الاستقبال والتجهيزات؛
10-مشكل بعد المواعيد بمصلحة الأشعة خاصة الفحص بالصدى وجهاز السكانير؛
11- تصحيح اختلالات خدمات شركات المناولة عن طريق تأطير وتكوين أعوان هذه الشركات؛
وبهذه المناسبة تجدد الكتابة الإقليمية عزمها الأكيد على مواصلة الحوار ونهج أسلوب التواصل الدائم مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة وكل الفاعلين بالإقليم من أجل المساهمة في اقتراح الحلول الكفيلة بتجاوز المشكلات وتجويد الخدمات الصحية والارتقاء بها وتحقيق تطلعات الساكنة في هذا المجال.تفاعلا مع ملاحظات وشكايات المواطنات والمواطنين، ومتابعة منها للوضع الصحي بالاقليم عقدت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بتيزنيت يوم الجمعة 28/06/2019 اجتماعا تواصليا مع السيد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بتيزنيت بحضور السيدة مديرة المستشفى الإقليمي الحسن الأول بالنيابة وعدد من الأطر الإدارية بالمندوبية.
وقد طبع الإجتماع جو من المسؤولية والوضوح، و الرغبة الأكيدة في التعاون بين الطرفين ونهج اسلوب الحوار والتواصل المستمرين للوقوف عن كثب على راهن الوضع الصحي ومواكبة مستجداته ومتغيراته ، كما عرف نقاشا جادا وصريحا مكن من التعرف على المجهودات المبذولة من طرف جميع المتدخلين وفي مقدمتهم المندوبية الاقليمية للصحة والوقوف في المقابل على أهم الاكراهات والتحديات التي يعيشها القطاع بالإقليم وعلى رأسها الخصاص الكبير في الموارد البشرية والتخصصات الطبية اللازمة.
كما كان فرصة لعرض ومناقشة العديد من المواضيع والقضايا ذات الصلة بالشأن الصحي والتي أرقت بال الساكنة واستأثرت باهتمام الرأي العام الإقليمي، أبرزها:
1- وضعية الموارد البشرية وحالة الخصاص في الأطر الطبية خاصة على مستوى تخصصات طب النساء والتوليد والجراحة العامة والطب الباطني؛
2-وضعية الخدمات الصحية بالمراكز الصحية الحضرية والقروية خصوصا ما يتعلق بالاستشارات في الطب العام وتتبع الأمراض المزمنة كداء السكري والصحة المدرسية وخدمات التوعية والتربية الصحية والمستعجلات الطبية للقرب؛
3- وضعية المراكز الصحية بالوسط القروي من حيث بنيات الاستقبال والتجهيزات والخصاص المسجل على مستوى الأطر الطبية والتمريضية، وحالة تنظيم الاستشارات وتتبع النساء الحوامل ومختلف الأمراض بهذه المراكز؛
4-تنظيم الاستشارات وتجويد الخدمات بمركز التشخيص متعد الاختصاصات؛
5- تحسين شروط الاستقبال بالمؤسسات الصحية بالإقليم وتنظيم الزيارات؛
6- إرساء نظام واضح وفعال وشفاف للولوج للمستشفى الإقليمي الحسن الأول وفقا للضوابط المعمول بها وطنيا؛
7- اتخاذ الإجراءات اللازمة للتغلب على مشكل المواعيد بالمستشفى الإقليمي؛
8-وضعية الخدمات الصحية بمصلحة الطب النفسي ؛
9-واقع بنيات الاستقبال والتجهيزات؛
10- مشكل بعد المواعيد بمصلحة الأشعة خاصة الفحص بالصدى وجهاز السكانير؛
11- تصحيح اختلالات خدمات شركات المناولة عن طريق تأطير وتكوين أعوان هذه الشركات؛
وبهذه المناسبة تجدد الكتابة الإقليمية عزمها الأكيد على مواصلة الحوار ونهج أسلوب التواصل الدائم مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة وكل الفاعلين بالإقليم من أجل المساهمة في اقتراح الحلول الكفيلة بتجاوز المشكلات وتجويد الخدمات الصحية والارتقاء بها وتحقيق تطلعات الساكنة في هذا المجال.