أغلبية جديدة بمجلس جماعة الركادة تضم الاتحاد الاشتراكي ،العدالة والتنمية والتقدم والاشتراكية

متابعة أتيك ميديا 

أقال مجلس جماعة الركادة ، 5 أعضاء من الموقعين على ملتمس استقالة رئيس المجلس  وانتخاب أعضاء آخرين خلفا لهم، خلال الدورة الإستثنائية المنعقدة يوم 7 نونبر الجارى .

وأفاد مصدر من المجلس الجماعي المذكور، أن الاقالات الخمس شملت كل من من كاتب المجلس ونائبه ورئيسة لجنة المالية ونائبها ورئيس لجنة المرافق العمومية، بعد فشلهم في الاطاحة بـ”بن السايح” من رئاسة المجلس، واقالة رئيسة لجنة التنمية البشرية بسبب استقرارها الدائم خارج أرض الوطن.
وبعد التصويت على الاقالات ، باشر المجلس الى تعويض المناصب بانتخاب أعضاء جدد وقد أسفرت عملية الانتخاب كما يلي:

– الحسين الوادي كاتبا جديدا للمجلس خلفا لعثمان بلالات.
_ أحمد بن أحمد نائبا جديدا لكاتب المجلس خلفا لعبد الله ملوكي.
_ مولاي أحمد كردنا رئيسا جديدا للجنة المالية خلفا للزهرة كوجكالي.
_ سلم بوها بورحيم نائبة جديدة لرئيس لجنة المالية خلفا لعبد الرحمان الدحنيني.
_ إبراهيم المدخول رئيسا جديدا للجنة المرافق العمومية خلفا لنورالدين اوبلا.
_ مبارك الافراني رئيسا جديدا للجنة التنمية البشرية خلفا لسميرة العسري.

واستنادا للمصدر نفسه فمن المرتقب أن تشمل ارتدادات زلزال المادة 70 بالمجلس ذاته، كل من  النائب الأول والنائب الثالث للرئيس، بعد أن قام، الحسين بن السايح، الرئيس الحالي للمجلس، في وقت سابق بسحب تفويضه منهما مباشرة بعد عملية توقيعهما على ملتمس تقديمه استقالته.